ماذا يبحث العالم على جوجل؟.. الجنس فى المرتبة الأولى بين الرجال والنساء

0

ملايين من الأشخاص يبحثون عن العديد من الأشياء كل ثانية على محرك البحث الأشهر فى العالم "جوجل"، لكن لا أحد يعلم ما هو الاتجاه السائد الذى يشغل العالم بفئاته المختلفة، وحديثا تم تأليف كتاب بعنوان Everybody Lies Big Data يقدم قائمة إحصاءات مثيرة للاهتمام حول ما يبحث عنه المستخدمون على جوجل، الذى يعكس أسرار لا يريد أحد أن يفصح عنها، ففى بعض الأحيان يحتاج البعض إلى معلومات ولا يريدون أن يطلبوا من شخص فعلى الحصول على مساعدة، لذلك يتجهون إلى جوجل، ويخبرون محرك البحث أسرارهم.

على سبيل المثال، تظهر بيانات بحث جوجل أن الرجال يجرون المزيد من عمليات البحث حول الأمور الجنسية، وبعدها يأتى طريقة ضبط الجيتار أو تغيير الإطارات أو طهى الطعام، كيفية الحفاظ على أجسامهم مع تقدمهم فى السن.أما النساء فالأمور الجنسية أيضا تتصدر بحثهم على جوجل وطرق الحفاظ على صحتهم.

اكتشف "ستيفنس ديفيدويتز" مؤلف الكتاب أيضا، أن العنصرية الصريحة الخفية موجودة بالتأكيد فى الولايات المتحدة، فالأميركيون الأفارقة يشعرون بالتمييز ضدهم، لكن الأمريكيين البيض ينكرون دائما أن يكونوا عنصريين.

وتظهر نتائج جوجل قصة مختلفة، حيث يبحث الملايين من الأمريكيين البيض بشكل روتينى عن "النكات" ضد السود.

وقال المؤلف إن النساء فى الدول الأقل تسامحا مع المثلية الجنسية أكثر عرضة للبحث عن "هل زوجى مثلى الجنس؟" من البحث عن "هل زوجى يخوننى؟" أو "هل زوجى مكتئبا؟".

وتظهر بيانات بحث جوجل أيضا أن الآباء لديهم تحيز ضمنى عن أطفالهم، فهم يبحثون بكثرة عن "هل ابنى عبقرى؟" بدلا من طرح نفس السؤال عن بناتهن، على الرغم من أن الفتيات فى المدارس الأمريكية أكثر عرضة للالتحاق ببرامج الموهوبين أكثر من الأولاد بنسبة 9%.

وذكر موقع ibtimes البريطانى أن بيانات بحث جوجل تعطينا نظرة غير مسبوقة فى أحلك زوايا النفس البشرية، ويمكن استخدام تلك البيانات للتغلب على تلك المشكلات التى لا يريد أحد أن يعترف بها.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

جميع الحقوق محفوظة لموقع مدونة قلعة الشروح 2017

تصميم مراد ابليل

مراد ابليل

Cookies Privacy Policy إتفاقية الإستخدام